تمديد عمل بعثة الاتحاد الأوربي للمساعدة الحدودية على معبر رفح

قام مجلس الاتحاد الأوروبي بتمديد عمل كل من بعثة الاتحاد الأوربي للمساعدة الحدودية على معبر رفح وبعثة الشرطة الأوروبية في رام الله حتى 30 حزيران 2019.

 تشكل كلتا البعثتين جزأ من الجهود الاوسع للاتحاد الأوروبي والرامية الى دعم بناء دولة فلسطينية في سياق العمل تجاه إيجاد تسوية شاملة للنزاع الفلسطيني الاسرائيلي على أساس حل الدولتين.  

يتلخص دور بعثة الاتحاد الأوروبي للمساعدة الحدودية على رفح بالتواجد كطرف ثالث على النقطة الحدودية للمساهمة في بناء الثقة بين حكومة إسرائيل والسلطة الفلسطينية، من خلال بناء القدرات الفلسطينية في كافة جوانب إدارة المعبر في رفح. تحافظ البعثة على جاهزيتها لإعادة الانتشار على المعبر فور سماح الوضع السياسي والأمني بذلك. وفي التفويض الجديد، تم تخصيص مبلغ 2.04 مليون يورو للأنشطة الخاصة ببعثة الاتحاد الأوروبي للمساعدة الحدودية على معبر رفح من 1 تموز2018 الى 30 حزيران 2019.  

وفي سياق متصل، قام المجلس أيضا بتمديد عمل بعثة الشرطة الأوروبية حتى 30 حزيران 2019. تعمل البعثة على مساعدة السلطة الفلسطينية على بناء مؤسساتها في مجالات الشرطة والعدالة الجنائية منذ عام 2006. كما وتدعم البعثة من خلال مشاركتها في اصلاح قطاعي الامن والعدالة الجهود لتعزيز امن السكان الفلسطينيين ومبدأ سيادة القانون. هذا، وتم تخصيص مبلغ 12.667 مليون يورو لأنشطة بعثة الشرطة الأوروبية خلال الفترة من 1 تموز 2018 – 30 حزيران 2019.